Explore
 Lists  Reviews  Images  Update feed
Categories
MoviesTV ShowsMusicBooksGamesDVDs/Blu-RayPeopleArt & DesignPlacesWeb TV & PodcastsToys & CollectiblesComic Book SeriesBeautyAnimals   View more categories »
Listal logo
34 Views No comments
0
vote

Review of Shutter Island

Add header image

Choose file... or enter url:
يعد المخرج (مارتن سكورسيزي) احد اهم مخرجي جيل السبعينات، الذي عرف عنه اهتمامه بمدارس التشويق. ولد سكورسيزي في نيويورك عام 1942، وبدا نشاطه الفني ككاتب للسيناريو في عدد من الافلام، قبل ان يخرج فيلمه الاول (الذي a بنت لطيفة مثل أنت تَعْملُ في a تَضِعُ مثل هذه) عام 1963.
اخرج سكورسيزي (34) فيلما طوال تاريخه السينمائي التي تعد من العلامات البارزة في تاريخ السينما نشير منها الى (الشوارع الخلفية: 1973) الذي يعد ابرز ما قدم في السينما الحديثة، وفيلمه (سائق التاكسي:1976) الذي نال به سعفة مهرجان كان الذهبية، وفيلمه (الثور الهائج: 1980)، وفيلم (بعد ساعات: 1986) الذي نال به جائزة الاخراج في كان، وفيلم (الاغواء الاخير للمسيح:1988)، و(عصر البراءة:1993)، و(كازينو:1995)، و(الطيار:2004)، ونال الاوسكار مرة واحدة عن (المغادر:2006).
يتسم أسلوب سكورسيزي السينمائي باتقانه لعناصر التشويق وخلق انفعالات بالغة التوتر، وسيادة الوازع الديني والبحث عن المغفرة والتخلي عن الخطايا، ثم ان مدينة نيويورك تشّكل هاجسا دائم الوجود في اغلب افلامه، اللهم الا فيلمه الاخير (الجزيرة المنغقلة: 2010).
وفيه يواكب المخرج رحلة المحققين (تيدي دانيالز: ليوناردو ديكابريو) و(تشاك اول: مارك روفالو) الى جزيرة شاتير على سواحل بوسطن للتحقيق في سر اختفاء نزيلة مستشفى الامراض العقلية (راشيل سولاندو: إيميلي مورتمر) المتهمة بقتل ابناءها الثلاثة من غرفتها المحكمة بقضبان حديدية، هناك يلتقي بالطبيب المريب (كاولي: بن كينغيسلي) الذي ياخذه الى غرفة راشيل ليعثر على ورقة فيها رموز غريبة ومبهمة.
في رحلة بحث (تيدي) عن سر اختفاء (سولاندو) تبدأ بعض الكوابيس مطاردته تبلغه فيها زوجته القتيلة (:ميشيل ويليامز) بحريق غامض بان الشخص المتهم بقتلها (اندرو ليداس) موجود في المستشفى، وهناك تصبح مهمة (تيدي) البحث عن الاثنين معا، ويحتدم الصراع بعدما يكتشف فى النهاية أن المريضة التى يبحث عنها ليست مجنونة بل دكتورة نفسية مرموقة اتهموها بالجنون وحاولوا تدمير عقلها، وأن الرحلة الى الجزيرة ما هي الا رحلة علاجية دبرت من قبل السلطات لتحرير (تيدي) من اعباء الماضي.
الفيلم مقتبس من قبل (لايتا كالوغرديس) عن رواية بالاسم نفسه صدرت عام 2003 للكاتب (دينس ليهان)، كاتب الرواية الكبيرة الاخرى (النهر الباطن) التي اقتبسها (براين هيلغلاند) واخرجها (كلينت ايستودد) عام 2003، وايضا كاتب رواية (اذهب طفلي اذهب) والتي اقتبسها (ارون ستوكارد) واخرجها (بين افليك) عام 2007. وفيه يتم قلب الاوهام الى حقائق ويترك للمشاهد معرفة ما ستؤول اليه النهاية.
في (الجزيرة المنغلقة) استطاع سكورسيزي أن يزرع الخوف داخل نفوس المشاهدين، بفضل تكوين المشاهد الرائع الذي خلق الاحساس بسعة المكان ورعبه، مما جعل الجمهور يتفاعل بشكل كبير مع بطله المتلاشي بين الالوان الرمادية والداكنة.. وعلى الرغم من الاستناد الواضح على اجواء واساليب الراحل (الفريد هتشكوك) الا ان سكورسيزي اضفى نجح في ارساء قواعد التوتر الدرامي ومن اللحظة الاولى للفيلم، واستطاع التلاعب بعقل المشاهد لتكون كل الأحداث مفاجئة له وغير متوقعة نتيجة سلوك شخصياته ودوافعها الدرامية، فضلا عن الموسيقى الرائعة التي تنبأ بالخطر قبل وقوعه وبذكاء.
اما من جانب الاداء الدرامي فقد نجح (ليوناردو ديكابريو) في التعبير عن حالة القلق والتوتر التي ترافق الاحداث، لاسيما وانه يتحمل اعباء القصة منفردا، ولا تغفل هنا التفاتات النجم الكبير (بن كنغيلسي)
Avatar
Added by laithalrubayee
6 years ago on 4 July 2011 12:39




Post comment


Insert image

drop image here
(or click)
or enter URL:
 link image?  square?

Insert video

Format block